كشف رئيس الحكومة سعد الدين العثماني أن بعض الأحزاب طلبت منه إجراء تعديل حكومي، مضيفا أنه “ليس هناك أي كلام جدي”.

وبدا العثماني منزعجا من سؤال حول إمكانية حدوث تعديل حكومي بسبب مرض وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت طرح عليه في لقاء لبيت الصحافة بطنجة مساء أمس الأحد.

وقال رئيس الحكومة، إن وزير الداخلية يتماثل للشفاء، و”ليس هناك أي تعديل حكومي، واش بغتي يكون بزز”، مضيفا “لا مشكل في أن يكون هناك تعديل حكومي، وهذا ليس نهاية العالم”.

وزاد المتحدث، “في مرات عدة تم إجراء تعديلات حكومية ويمكن أن نقوم به مستقبلا، لكن الآن ليس هناك أي تعديل حكومي على الطاولة”. “هناك بعض الأحزاب تطلبه ويمكن أن يكون هناك شيء ما في المستقبل ولكن ليس هناك كلام جدي لحد الآن”، يضيف العثماني.

ونفى رئيس الحكومة، أن تكون داخل أغلبيته معارضة داخلية، قائلا: “هناك فقط بعض المواقف بين الأحزاب، وجميع الأحزاب في أغلبيات العالم يقع داخلها ذلك”.

واعتبر العثماني، أن أغلبيته هي “الأكثر تماسكا من الأغلبيات التي مرت منذ 20 سنة، وأقل مشاكل من الأغلبيات السابقة”، مشددا على أن “العمل الحكومي يسير بانسجام”

المصدر : العمق المغربي

loading...

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here