أثارت قبلة « بوش أبوش » بين الممثلة البلجيكية من أصول مغربية لبنى أزبال والممثلة المغربية نسرين الراضي أمام المصورين في مهرجان كان السينمائي جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأقدمت الممثلتان على قبلة عميقة مرتين أمام الكاميرا، بشكل مستفز، مما جعل البعض يذهب الى القول إنها كانت مقصودة من خلق « البوز » للفيلم الذي تلعبان فيه دور البطولة.

وذهب البعض الآخر الى أن ذلك يدخل في حريتهما الشخصية إن كانتا تعيشان علاقة سحاق غرامية، وأن الرابح الأكبر هو فيلمهما، فيما الخاسر الأكبر هو السينما التي تحتاح الى الإبداع بدل خلق البوز بأمور تافهة وصادمة للجمهور.

ونشرت نسرين الراضي وفي أول تعليق لها على صفحتها في الإنستغرام مقطع فيديو لأزبال وهي تعتذر من جمهور الراضي وتؤكد أن “القبلة كانت عفوية ولم تتعمد إثارة الجدل”.

 

loading...

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here