رضوان الرمتي

أشرفت المندوبية الإقليمية للوكالة الوطنية لمحاربة الامية بإقليم شيشاوة مساء أمس الاثنين 24 يونيو 2019 على إجراء عملية التقويم الإشهادي الخاص ببرنامجي محو الأمية وما بعد محو الأمية دورة يونيو 2019،  شمل هذا الاستحقاق الذي ينظم بتنسيق مع المديرية الإقليمية للتربية الوطنية، وبشراكة مع الجمعيات والتعاونيات القرائية الشريكة خلال الموسم القرائي الجاري أزيد من أربعمئة مركز امتحان تغطي مختلف الجماعات الترابية التابعة للنفوذ الترابي للإقليم، استقبل ما ينيف عن اثنا عشر ألف مترشحة ومترشح تحدوهم الرغبة في تحقيق نتائج مرضية تتوج مسار التعلم طيلة الموسم القرائي، وتفتح لهم آفاقا جديدة لاندماجهن في مجالات التنمية البشرية.

وقد تميز هذا الموسم بإحداث مركز نموذجي للتقويم الإشهادي لمحو الأمية بمؤسسة علال بن عبد الله بإيمينتانوت، الذي شهد نجاحا باهرا سواء من الناحية التنظيمية بفضل الانخراط الجاد والمسؤول للجمعيات المشاركة، فضلا عن الدعم التلقائي للطاقم الإداري والتربوي للمؤسسة المذكورة، أو من حيث المشاركة الكمية للمستفيدات اللواتي حضرن للاختبار في الكفايات المكتسبة من دروس محو الأمية  خلال الموسم القرائي الحالي، إذ وصل عددهن إلى 300 مترشحة، موزعات على 12 فوجا.

كما حظيت التجربة المتفردة بحضور لافت لمسؤولين وفعاليات جمعوية وإعلامية محلية ووطنية يتقدمهم السيد عبد الله خالوب المدير الجهوي للوكالة الوطنية لمحاربة الأمية بمراكش آسفي بمعية السيد خالد الدوقي المندوب الإقليمي للوكالة والسيد محمد بركات رئيس مصلحة تأطير المؤسسات بالمديرية الإقليمية للتعليم.

وبهذه المناسبة تتقدم المندوبية الإقليمية للوكالة الوطنية لمحاربة الامية بشيشاوة بالشكر والتقدير إلى السيدات والسادة رئيسات ورؤساء الجمعيات والتعاونيات القرائية الشريكة ومن خلالهم لجميع السيدات والسادة المشرفين(ات) والمكونين(ات) الذين انخرطوا بشكل تلقائي وفعال لإنجاح هذه العملية. كما تتقدم بجزيل الشكر والامتنان للسلطات الإقليمية والمحلية والمجالس المنتخبة والقطاعات الحكومية الشريكة على دعمها وانخراطها لإنجاح برامج محاربة الأمية بالإقليم.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here