أوقفت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة مراكش، الثلاثاء، مواطنا فرنسيا يشكل موضوع أمر دولي بإلقاء القبض صادر عن السلطات القضائية الفرنسية من أجل محاولة القتل العمد بواسطة السلاح الناري.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن هذه العلمية تأتي في إطار الجهود التي تبذلها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني لتوطيد آليات التعاون الأمني الدولي، وتوقيف الأشخاص المبحوث عنهم في قضايا إجرامية عابرة للحدود الوطنية.

وأضاف البلاغ ذاته أنه تم توقيف المشتبه فيه بإحدى الشقق المكتراة بمدينة مراكش، حيث أوضحت إجراءات البحث وعمليات التنقيط المنجزة بأن المعني بالأمر كان ينتحل هوية فرنسية مزيفة.

وحسب المعلومات الواردة في الأمر الدولي بإلقاء القبض، يضيف البلاغ، فإن المواطن الفرنسي الموقوف يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بمحاولة القتل العمد باستعمال السلاح الناري، والتي كان ضحيتها أحد مواطنيه في 20 أبريل من السنة الجارية.

وقد تم، حسب المصدر ذاته، الاحتفاظ بالمشتبه فيه رهن تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث المنجز تحت إشراف النيابة العامة بمدينة مراكش، وذلك في انتظار عرضه على السلطات القضائية المختصة للبت في مسطرة تسليمه للسلطات القضائية الفرنسية باعتبارها الجهة الطالبة.

*صورة من الأرشيف

loading...

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here