أعلنت القيادة الجهوية للوقاية المدينة بجهة مراكش آسفي قيام عناصرها خلالها سنة 2018 بما مجموعة 24 ألف و428 تدخلا، 77 في المائة منها يخص تدخلات سيارات الإسعاف، فيما وصلت عدد تدخلات إخماد الحرائق ما مجموعه 1086 تدخلا.

وكشفت الوقاية المدينة في الإحصائيات الصادرة عنها بمناسبة افتتاح الأيام المفتوحة بمراكش، اليوم الخميس، والمنظمة تحت شعار « سلامة الأطفال مسؤوليتنا »، إنجاز عناصرها خلال سنة 2018 ما معدله 67 تدخلا يوميا على مستوى جهة مراكش آسفي، وأن نسبة تدخلات إخماد الحرائق بلغت 3 في المائة من تدخلاتها، في ما كانت 20 في المائة عبارة عن عمليات مختلفة.

وبهذه المناسبة، نظمت القيادة الجهوية للوقاية المدينة اليوم الخميس حفلا حضره كل من عمدة مدينة مراكش محمد العربي بلقايد ووالي جهة مراكش آسفي كريم قسي لحلو، كما شارك في فعالياته تلاميذ مجموعة من المؤسسات التعليمية بمدينة مراكش.

وشكل الحفل حسب المنظمين فرصة للتعريف بمهام الوقاية المدنية وأهدافها سواء في ما يتعلق بحماية الأشخاص والممتلكات والنهوض بثقافة الوقاية والتحسيس بالمخاطر وضرورة رفع مستوى الوعي بها.

وتم خلال هذا الحفل، تقديم مجموعة من العروض التي تبرز أهم العمليات التي تقوم بها عناصر الوقاية المدنية بالجهة البالغ عددهم 695 عنصرا من بينهم خمسة أطباء، لإنقاذ المواطنين، بالإضافة إلى عرض أهم التجهيزات الحديثة التي تتوفر عليها مصالح الوقاية المدنية بالمنطقة.

وأوضح القائد الجهوي للوقاية المدنية لمراكش آسفي الكولونيل أحمد القايدي، في تصريح إعلامي، أن الأبواب المفتوحة لجميع الثكنات التابعة للقيادة الجهوية بمناسبة الاحتفاء باليوم العالمي للوقاية المدنية، تشكل فرصة للتواصل مع المحيط الخارجي والتعريف بالمهام المنوطة بهذا الجهاز والمتمثلة على الخصوص في الحفاظ على أرواح المواطنين وممتلكاتهم، والتحسيس بالمخاطر وكيفية التعامل معها.

وأشار إلى أن مصالح الوقاية المدنية بالجهة تتوفر على أحدث التجهيزات التي تحتاجها للاضطلاع بمهامها على أحسن وجه، من بينها أجهزة جد متطورة للتدخل في حالة وقوع زلازل وأخرى للتدخل في المساحات المائية.

loading...

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here