تانسيفت 24

استغرب حرب العدالة والتنمية بمراكش ما سماه « استغلال ملف قضائي ما زال في طور البحث وتوظيفه في حملة إعلامية مغرضة لتحقيق مكاسب سياسية ضيقة »، وذلك على خلفية ما تناولته بعض المنابر الإعلامية حول الصفقات التفاوضية التي أبرمت من طرف مجلس جماعة مراكش بمناسبة احتضان مدينة مراكش لقمة المناخ كوب 22 وإحالة الملف على قاضي التحقيق.

وعبر الكتابة الإقليمية في بيان لها عن استياءها مما جاء في بلاغ « الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان » وكذا بعض المنابر الإعلامية والذي تم فيه إقحام تهمة اختلاس أموال عمومية وهي غير واردة في ملف الإحالة في محاولة للتدليس على المواطنين.

كما جددت مساندتها لرئيس المجلس الجماعي، ونائبه اقتناعا منها ببراءتهما من التهم المنسوبة إليهما، معبرة عن ثقتها الكاملة في القضاء لإجلاء الحقيقة للرأي العام بعيدا عن المزايدات السياسية والتأثيرات الإعلامية.

loading...

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here