تانسيفت 24_الصويرة

تحت شعار « جميعا من أجل مواصلة البناء الديمقراطي » عقد المكتب المحلي لمصباح الصويرة يومه الأحد 9 فبراير 2020 مؤتمره  الخامس بدار الشباب المدينة.

وفي معرض كلمته الافتتاحية رحّب  السيد عبد اللطيف العيدي الكاتب الاقليمي للحزب بأعضاء المؤتمر المحلي، وذكّر جموع الحاضرين برفض الحزب بمختلف هياكله وهيئاته الاقليمية لصفقة القرن المشؤومة، ودعا المنتظم الدولي لرد الاعتبار للقضية الفلسطينية ومساندة الشعب الفلسطيني حتى استرجاع كافة أراضيه المغتصبة واعتبار القدس الشريف عاصمة لدولة فلسطين.

كما نوه في كلمته  بالمجهودات التي يبذلها الحزب في تسيير الحكومة، مذكرا بالتحديات التي يعرفها الحزب سواء من خلال تدبير الحكومة أوالشأن العام المحلي بمختلف الجماعات والجهات، كما أضاف انه لا سبيل لبلوغ نموذج تنموي فعال، إلا بمواصلة البناء الديمقراطي والتشبت بالديمقراطية الداخلية للأحزاب المغربية  والتداول الديمقراطي للسلط.

ولم يفوت العيدي الفرصة للتذكير بأهمية المؤتمرات الداخلية للحزب والتي تعتبر محطات نضالية ديمقراطية يتم على أساسها  التداول السليم والحر في اختيار القيادات المجالية للحزب.

وبعد عرض تقرير الأداء السياسي والمالي للمرحلة الرابعة صادق جموع  المؤتمرين عن التقريرين، ليفتح بعدها المجال لانتخاب الكاتب المحلي وأعضاء مكتبه.

وبعد تداول ونقاش مستفيظ في جو من المسؤولية واحترام المؤسسات، أسفرت نتائج التصويت على تجديد الثقة في السيد امبارك العيدي ككاتب محلي ومحمد لشراوي نائبا له فيما جاءت تشكيلة المكتب المحلي لمصباح الصويرة على النحو التالي:
سامي خرواع
عبد الرحيم بلخناتي
هشام أمتلدي
محمد أوخراز
محمد الادريسي
أمينة بيمورن
خديجة حرمان

 

loading...

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here